صور الاحجار والآثار

التراث العتيق يضم نخبة من الخبراء والعلماء في مجال الحضارات والتراث والآثار وثقافات الشعوب

آخر 10 مشاركات هذا ما قاله العلم عن الفوضويين الذين ينامون في ساعات متأخرة ( آخر مشاركة : - )    <->    اللهم أنصر غزة ( آخر مشاركة : - )    <->    اسماء نصابين ولاعيبة السوق ( آخر مشاركة : - )    <->    شركة مكافحة حشرات بالدمام ( آخر مشاركة : - )    <->    التكبير الآمن و الفعال من بنك التقنيات ( آخر مشاركة : - )    <->    تسوق الآن أونلاين الرياض ( آخر مشاركة : - )    <->    فوائد ارتداء مشد الظهر الطبي ( آخر مشاركة : - )    <->    تحميل مجاني : كتاب الاشارات الرومانية للكنوز والدفائن pdf ( آخر مشاركة : - )    <->    تشعر بالنعاس أثناء القيادة؟ إليك السبب ( آخر مشاركة : - )    <->    اشارات لا اعلم تكنيزيه ام لا ( آخر مشاركة : - )    <->   
مختارات      <->     يا أيُّهاالرجل المعلم غيرَه هلا لِنفسِك كَانَ ذا التَّعْليمُ      <->     
العودة   منتدى كنوز وآثار التراث العتيق > مـنـتديــات الفـلك وما وراء الطبيعة > الجن والعالم الآخر
اسم العضو
كلمة المرور
التسجيل المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم تابع المنتدى البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
الإهداءات

إضافة رد  المفضلة
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
افتراضي الزار ... علاج بالرقص مع العفاريت
قديم 09-25-2016, 11:49 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

المغفور له بإذن الله

الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمدعامر

البيانات
التسجيل: Jan 2015
العضوية: 298
المشاركات: 1,228
بمعدل : 0.88 يوميا
النوع : ذكر

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمدعامر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
آخـر مواضيعي

المنتدى : الجن والعالم الآخر
افتراضي الزار ... علاج بالرقص مع العفاريت

انا : محمدعامر







الزار

علاج بالرقص مع العفاريت


الزار ممارسة قديمة فى مصر وقد لفتت انتباه المستشرقين و الرحالة الزائرين لمصر و كان منهم أحد المستشرقين الألمان و قد عثر علي ما سجله من ملاحظات عن الزار بخط يده باللغة العربية مع محاولة تقويم ركاكة اللغة دون المساس بما كتبه
.
الزار بتعريف من إحدى من يشتغلن في الزار انهم تلقوا ذلك عن أقباط صعيد مصر ولا تزال الشهرة الذائعة لهم في ذلك إلي الآن ولكن شيخات الزار من الستات المسلمين أدخلوا عليه في افتتاحه الصلوات ومنهم من يذكر أغاني لبعض كبار مشايخ الصوفية كسيدي أحمد البدوي وسيدي البيومي وسيدي إبراهيم الدسوقى وسيدي عبد
القادر الكيلانى :-

مبيـت الأثــر
كيفية ذلك أن بعض الستات يصبن بمرض عصبي عضال يفقدوا فيه شهوة الطعام و يصبن بعدم النوم ونحافة الجسم والإصفرار الشديد ويعرضن علي الأطباء فإذا لم ينجح فيهم دواء فيشير الأحبة من الستات لبعضهم البعض بتبييت الأثر ( الأثر ) وهو أن يؤخذ منديل رأس المريضة إلي شيخة الزار مربوط علي طرفه ( ريال ) مصري فتأخذه وتبيته تحت مخدة النوم ثلاث ليالي متواليات وتعزم عند كل ليلة علي الأسياد الكرام بأن يبينوا لها في منامها هذا عن سبب المرض وإن كان منهم فما هو الشيء الذي يرضيهم حتى تتخلص المريضة من مرضها وفي اليوم الرابع تذهب أم المريضة إلي شيخة الزار فتعطيها منديل بنتها ونقول لها رأيت في المنام مثلا جوز حمام أبيض وفرخة سودة غطيس . وديك أبيض وكرسي منصوب والشمع والع . وطبل وزمر . وخروف أحمر – أو أسود – أو جدي . ففي هذه الحالة ينقسم العمل إلي قسمين . القسم الأول إذا كانت فقيرة يمكن مراضاة الأسياد بمثل الحمام . والفرخة . أو الديك الأبيض أو ( السقط ) وهو رأس الخروف ورجليه والكرشة والفشة والطحال والكبد . فيعمل لها العقد علي ذلك .


كيفيـة العقــد


العقد باصطلاحهم أن يؤتي بنصف ريال أو ريال مرسوم علي وجهه مدفع يغمس بدم الحيوانات المذبوحة ثم يصر في منديل ويربط به ذراع المريضة الأيمن .
كيفية العقد أن تنظف غرفة من غرف منزل المريضة مستقلة بنفسها ويوضع فيها كرسي عالي ذو أربع قوائم علي شكل . طربيزة . المأدبة ويوضع علي هذا الكرسي صينية ملونة كبيرة واسعة ينظم عليها بعض أطباق فيها بعض الفواكه . والمشمومات . والبندق والجوز واللوز . والفول السوداني . والحمص . واللب . ويحاط بهذا الكرسي ثلاث شمعات كبيرة تقاد في مساء هذه الليلة قبل الغروب بساعة ويحتم علي المريضة أن تنام في هذه الغرفة هي وبعض أهلها إنما بشرط أن تكون جميع ملابسها بيضاء حتى إذا اصبح الصباح تحضر شيخة الزار وإحدى صويحباتها إلي منزل المريضة فيقابلوها بأحسن المقابلة لآن عليها بتوقف شفاء ابنتهم فيكرموها غاية الإكرام هي وصويحباتها .


ملابس الشيخة :

هي عبارة عن جلباب أبيض واسع جداً وذي أكمام واسعة تشبه أكمام العلماء بل أوسع وعلي رأسها طرحة بيضاء ملتفة علي جميع رأسها بجميع دائر وجهها ومتختمة بخواتم من الفضة في الإبهام والسبابة والوسطي من اليد اليمين . والخنصر والبنصر من اليد اليسرى ومعلقة في رقبتها بعض أحجبة من الفضة منها ما هو مستدير مكتوب عليه آية الكرسي أي أكبر آية من سورة البقرة وآخر من الفضة مبروم ومحاط بجلاجل صغيرة . وحجاب قلب وهو قطعة من العقيق الأحمر الخالص قانية اللون مدلي به الجلاجل . وحجاب آخر مرسوم عليه سفينة تمثل رأس امرأة إلي ثديها وبقية الجسم يمثل سمكة رمزاً علي أنها من سكان البحار .


كيفيـة الإجــراءات

أن يحضروا الفراخ والديك والحمام للشيخة فتجري غسل منقار كل من هذه الطيور والأجنحة والرجلين ثم تضع البخور في النار وتبخرها وتتلو بعض الكلمات عند البخور .
بعد ذلك تأمر المريضة أن تقف وتضع فرخة من الفراخ علي كتفها الشمال والديك علي كتفها اليمين والحمام علي رأسها ثم تدور المريضة حول الكرسي المنصوب سبع مرات كل هذا والشيخة هي وصاحبتها آخذين في تلاوة كلام الزار ومناداتهم الأسياد وطلب السماح منهم وبرء المريضة مما ألم بها وهي تقوم بعمل ما يطلبون من الملابس وغيرها .

( لطيفة ) اعتراف لجنابكم مع عدم تقتي بأقوال هؤلاء أني شاهدت مثل هذه الحفلة وأنا في الخامسة عشر من عمري في حفلة زار لأحد جيراني فرأيت العجب وجدت الديك والفرخة وجوز الحمام واقفين بثبات كلي وناظرين إلي الستات المجتمعات وعيونها ترمق الشيخة وكأنهم يصغون لكلامها أو كأنها أستاذ يلقى درساً في الفلسفة علي تلاميذه وأني أجهدت فكري كثيرا في تعليل ذلك ولم أصل إلي حقيقة تخالف ظاهر ما نظرت . ثم يؤتي بطشت وتذبح هذه الطيور ويوضع ( العقد ) أي النصف ريال أبو مدفع في الدم ثم تلطخ الشيخة بيديها جزء من رأس المريضة بالدم ومرفقي يدها وبعض سيقانها وجزء من بطنها .

وفي هذه الحالة يحتم عليها أن تنام في هذه الغرفة مدة أسبوع وإذا كانت متزوجة لا يصاحبها زوجها في النوم ولا يضاجعها فإذا لم تعمل بهذه الشروط فلا ينفع العمل ويكون هنا بمثابة عمل يغضب الأسياد لمخالفتها أوامرهم .
بعد هذه الإجراءات يكون ( السقط ) استوي فتأكل الشيخة وصاحباتها والمريضة والمدعوين ثم تأخذ الدراهم من 40 إلي 100 صاغ وتأخذ معها الطيور التي ذبحت إلي بيتها وفي عصر هذا اليوم تذهب إلي ( الحضرة ) الحضرة باصطلاحهم هو أن شيخة الزار لها يوم في الأسبوع في الغالب يوم الثلاثاء أو يوم الخميس بمنزلها يحضر فيه جميع هؤلاء السيدات الملتبسات بالزار وكيفية ذلك أن كل قادمة تقدم علي منزل الشيخة تدفع بحسب مقامها من خمس قروش صاغ إلي 10 صاغ وأكثر قيمة البخور وهو أمر ضروري وبعد البخور تجلس مع الستات الكل مجتمعين في وسط فناء البيت والشيخة تأخذ في إلقاء أدوار أسماء الأسياد والكل يصغون . فكل مريضة من هولاء السيدات تصرع عند ذكر اسم السيد الذي يتلبس بجسمها عند سماع مايتعلق بدورها هي وتصاحبها الدفوف تجد أكثر السيدات ملقيات علي وجوههن وجنوبهم صرعي كأنهن أعجاز نخل خاوية لا يشعرن بشي فتوافيهم الشيخة ببعض الكلمات تلقيها في أذن كل سيدة وتبخ في وجوههن ماء الورد فيفقن حتى إذا مضت عشر دقائق تشد فيها الدفوف علي حر النار لأنها ترتخي من شدة الطرق الشديد الذي تتصدع منه الجبال لا بني الإنسان ويبتدأ في دور آخر .

وهذه الحضرة التي تعمل كل أسبوع في منزل الشيخة تبتدى من الساعة العاشرة صباحاً وتنتهي قبيل غروب الشمس بـ 10 دقائق . ثم بعد مضي الأسبوع تفك المريضة ( العقد ) وتعلقه في رقبتها مدلي علي صدرها دائما أبداً



يتبع


التعديل الأخير تم بواسطة محمدعامر ; 09-25-2016 الساعة 11:54 PM
عرض البوم صور محمدعامر   رد مع اقتباس
افتراضي
قديم 09-26-2016, 04:05 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

المغفور له بإذن الله

الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمدعامر

البيانات
التسجيل: Jan 2015
العضوية: 298
المشاركات: 1,228
بمعدل : 0.88 يوميا
النوع : ذكر

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمدعامر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
آخـر مواضيعي

كاتب الموضوع : محمدعامر المنتدى : الجن والعالم الآخر
افتراضي

انا : محمدعامر


حفلـة زار الأغنيــاء


يذهب أولياء أمر المريضة إلي منزل الشيخة ويسألوها عما رأت في منامها فتقص عليهم أنها رأت الأسياد طالبين ترضية : خروف وحمام وديوك وأسماك بحرية علي قيد الحياة وعمل حفلة زار ثم تقول لهم عن الأحجبة والملابس التي تحتاجها المريضة فيتفقوا علي عمل هذه الليلة وأهل المريضة يحضرون الملابس وغالباً تكون من الأصناف الآتية .

أصنـاف مـلابس الـزار
لملكات الأسياد ويصنع لهن عباية من الحرير الأحمر أو الأخضر أو الأصفر وطرحة من الحرير خضراء أو حمراء أو صفراء أو بيضاء مزخرفة بالقصب .

للسلاطين والملوك : عباية بيضاء وطربوش أحمر بزر من خالص القصب وسيف من الفضة المنقوشة أو كرباج من الفضة المنقوشة وكوفية من خاص الحرير الأبيض .


صيغة ( حلى ) الزار
تتخذ هذه الأصناف الآتية من الفضة والأغنياء يتخذ بعضها من خالص الذهب حجاب قلب . حجاب رأس . شنشلو وهو طوق رفيع من الفضة أو الذهب محاط بجلاجل صغيرة يوضع في كل من عضدي اليد . خواتم فضة ذات رؤوس منها ما هو مستدير ومنها ما هو علي شكل بقلاوى وخلخال بجناجل و ( زؤرة ) وهي قطعة مستديرة من الذهب أو الفضة ذات بلابل مستديرة دقيقة محيطة بها وتستعمل لكل امرأة حامل بأن تبخرها الشيخة وتعلقها علي صدرها في الشهر السابع من حملها حتى إذا أخذ الله بيدها ووضعت يعلق في رقبة الطفل وضروري من عمل هذه الزؤرة وإلا تكون الحامل معرضة للخطر أو لا يعيش طفلها إذا أغفلت عملها ووضعها وأكدت عليها الشيخة هذا الكلام من أنه محسوس ومشاهد وذلك أنها نصحت لبعض السيدات بعمل الزؤرة فخالفوا فلم يعش أولادهم إلا إذا ما أخذوا بالنصيحة عاشت الأولاد وذكرتني بأسماء بعض معارفنا كانوا صحبتي بالمدرسة . وحلق طارة يلبس في أسفل الأذن وحلق صغير دبلة ذو بلابل مستديرة دقيقة يوضع في ترقوة الأذن من أعلي حجاب الجنب وهو علي شكل مستطيل مخروق من أعلاه وفيه سلسلة رفيعة من الفضة ويعلق في رقبة المصابة ويمر من تحت إبطها الأيسر حتى يكون دائماً في جنبها .



يتبع

عرض البوم صور محمدعامر   رد مع اقتباس
افتراضي
قديم 09-26-2016, 04:11 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

المغفور له بإذن الله

الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمدعامر

البيانات
التسجيل: Jan 2015
العضوية: 298
المشاركات: 1,228
بمعدل : 0.88 يوميا
النوع : ذكر

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمدعامر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
آخـر مواضيعي

كاتب الموضوع : محمدعامر المنتدى : الجن والعالم الآخر
افتراضي

انا : محمدعامر




طقوس "الزار" تحتفي بالجن

حفلات الزار الراقصة تقام لاسترضاْ ''الريح الأحمر''حفلات الزار الراقصة تقام لاسترضاْ ''الريح الأحمر''دبي، الإمارات العربية المتحدة (cnn) -- رغم التطور العلمي والطبي الذي شهدته معظم الدول العربية، إلا أن اللجوء إلى طرق بديلة للتداوي شائع جدا، مثل الأعشاب والطب البديل، وهي طرق يعترف الطب بها، لكن أخرى تثير جدلا كبيرا بين العلم والدين، تماما مثل ما يعرف بـ"الزار."
ورغم أن "الزار،" ظاهرة اجتماعية يمتزج فيها الدين بالخرافة والسحر، والتراث بعالم الروحانيات، إلا أنها ورغم قبولها تقليديا في عدد من المجتمعات العربية، إلا أنها مرفوضة دينية، ومثيرة للجدل ثقافيا.
وفي وقت يقول رجال الدين الإسلامية إن "الزار،" مجرد "بدعة،" وعادة منكرة دينيا، يرى من يعتقدون بنجاعة تلك الظاهرة، أنها "تشكل علاجا نفسيا شعبيا للشفاء من أعراض أو أمراض ربما عجز الطب عن تشخيصها أو علاجها."
وتقول الدكتورة هاجر إدريس، أستاذة علم النفس التربوي، بجامعة إفريقيا العالمية، بالخرطوم لـ cnn بالعربية، إن "الزار ممارسة طقسية يتم تأديتها في أجواء مليئة بالرمزية سواء في اللبس، الإيقاع، الكلمة والأداء الحركي والألوان.. ولهذا السياق الرمزي أهمية في فهم أغوار الرمزية الطقسية، رغم صعوبة إخضاع ذلك للدراسة التجريبية."
وتختلف النظريات في تفسير الزار، كما هو حال البحث في أصل نشأته.. فهناك من يرى أن الحبشة هي موطن ولادة هذه الطقس، ويرى البعض الآخر أن أصولها فرعونية، إذ شاعت في عدد من الدول العربية، ومن أبرزها السودان ومصر واليمن والسعودية والمغرب ودول الخليج.
وبحسب المعتقد الشعبي، يعتبر "الزار" طقسا يمارس فيه الإيقاع تعبيراً عن فكرة الميثاق بين البشر والقوى الخفية، وتمثل تلك الأرواح قوة خارقة غير طبيعية، مما يفرض التعامل معها باحترام وتبجيل.
ومبعث فكرة اللجوء للزار كوسيلة "علاج" جاءت من الاعتقاد بأن الكون يعج بالأرواح الخفية، ومنها الريح السوداء، ويقصد بها الجن والشياطين، والريح الحمراء، وهي مجموعة أرواح دون الفئة الأولى.
ويعتقد أن الريح الأحمر هو المسبب للزار، إذ يصاب الفرد بحالة غير طبيعية عندما تحل في بدنه، بحيث يصبح غير مسؤول عن كل ما يصدر عنه من أفعال وحركات، كما يؤمن المعتقدون بهذاه العادة.
وتهدف الجلسات "العلاجية" بتلك الطقوس إلى استرضاء الأرواح الخفية ، بحيث تهدأ بفعل الاستجابة إلى مطالبها مما يجعل "الملبوسة"، آو كما يعرف "المزيورة" ، تعود، وكما يزعم، إلى حالتها الطبيعية.
إلا أن الدكتورة إدريس ترجح أن "الزار،" طقس وثني عرف في القرن التاسع ميلادي، واسمه كلمة عربية مستعارة من اللغة الأمهرية مشتقة من كلمة "دجار" وتعني "روح شريرة،" وبتفسيرات أخرى تعني "زائر النحس."
وتعقد حفلات الزار "العلاجية" برعاية شيخ أو شيخة زار، وهي عادة ما تتوارث هذه المهام عبر الأجيال، حيث يجري تنصيبها كشيخة زار بمراسم احتفالية خاصة، قد تمتد فيها حفلات الزار على مدى أسبوعين، تتسلم فيها "حزام الزار،" ما يعني أهليتها للقيام بوسيط بين "الملبوسة" و"الأسياد من "الريح الحمراء".
"س.ح" إحدى شيخات الزار المشهورات في إحدى الدول العربية، وتقول في حديث إلى cnn بالعربية، "عندما يحضر إلينا مريض فشل العلم في تحديد مرضه نقوم بتبخيره ببخور خاص للزار، ومن ثم نبدأ بترنيم أغنيات مختلفة، وتلك التي يتجاوب معها المريض، ويبدأ في الاهتزاز معها بقوة، منها يتحدد لنا شخصية الريح الحمراء الذي يتقمصه."
وحول كيفية دخول هؤلاء "الأسياد" في أجساد "المزيورين"، قالت شيخة الزار: "قد تحل بالجسد بشكل عشوائي أو قد تنتقل بالوراثة عبر الأجيال."
وأوضحت أن هناك من "يتعافى من مرحلة البخور حيث يتأكد إصابته بالريح الحمراء، ولكن في بعض الحالات الأخرى قد يتطلب الأمر إقامة حفل زار لإرضاء الأسياد لتستكين تلك الأرواح بالاستجابة لمطالب محددة تطلبها، لتزيل عن الفرد الذي سكنته حالة الاختلال والمرض."
وحفل الزار هو طقس للتواصل مع جماعة "الأسياد" يتميز بالرقص الجماعي وبحركات إرادية وغير إرادية تتسم بالتكرار أو النمطية، وبعضها لها مضمون رمزي.
ولفتت "شيخة الزار" إلى أن "الريح الحمراء تتفرع إلى 99 قبيلة مختلفة منهم: الزرق والنصارى والخواجات والبشاوات والدراويش والأحباش وغيرهم."
ووفقا للمعتقد، يتوجب على من المشاركات الجلوس على الأرض احتراماً لـ"الأسياد"، ولا بد أن ينطلق الطقس بدعوة "الدراويش" والغناء للشيخ عبد القادر الجيلاني، وكل الأولياء الصالحين، طبقا لما ذكرت الشيخة في معرض نفيها بشدة بأن الزار طقس وثني وما يشاع بأن القرابين التي تقدم كرامة لا تذبح حلالاً أو شراب دم الذبيحة.
إلا أن هاشم حسن ياسين، القاضي بالمحكمة العليا بولاية الخرطوم أكد أن "الزار أمر منكر وبدعة سيئة لا يقرها الدين،" وما يصاحبها من طقوس كالذبح لدون الله أو دون تسمية أو شرب الدم."
وقال في سياق تأكيده لحقيقة وجود الجن بأن "العلاج المشروع يكون بالأدوية المباحة، والرقية الشرعية، وقراءة القرآن، والأدعية."
ويبدو أن حالات التلبس بـ"الريح الحمراء" لا تقتصر على فئات بعينها، فقد يصاب بها من حظوا بدرجات تعليم عال أيضا، كتلك الفتاة الجامعية المتخصصة بالدراسات الإسلامية، التي تحدثت لـcnn، بالعربية رافضة ذكر أسمها، وقالت "كنت أسخر من والدتي "المزيورة" وتلك الملابس التي ترتديها للريح الحمراء، حتى أصبت بمرض فشل الطب عن تحديده، لاكتشف لاحقا أنني "مزيورة" بروح تسمى "حليمة."
ولكن لماذا يلجأ المرء، وفي أغلب الأحيان لمثل هذه الأساليب، في مجتمعات يسوده احترام للدين؟ يرى السر دوليب، بروفيسور علم النفس بجامعة الأحفاد، في السودان أن "طقوس الزار هي بمثابة جلسات تفريغ نفسي تجري على إيقاعات طبول وكلام وحركات جسدية دون رقابة يتمتع فيها الفرد بحرية لا يمكن القيام بها في حالة الوعي لاستخراج ما هو مخزن بالذاكرة من أشياء سلبية."
وجزم دوليب في حديث لـcnn بالعربية عبر الهاتف، أن "أولئك الأشخاص يعانون من مشاكل نفسية يشعرون بالخجل من الحديث عنها في مجتمعهم، مؤكدا أن علاجه ليس بالزار، الذي هو تنفيس انفعالي وقتي فحسب، يعود بعدها الشخص لسابق حالته."
ورغم بدء اندثاره، إلا أنه مما لا شك فيه أن طقس "الزار،" مازال يمارس بالخفاء، كدلالة على عدم قبول المجتمعات المحافظة له، وتحديدا في الدول التي تدين بالإسلام.
يتبع

عرض البوم صور محمدعامر   رد مع اقتباس
إضافة رد


(عرض الكل الاعضاء اللذين قامو بقراءة الموضوع : 8
, , , , , , ,
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2015, Jelsoft Enterprises Ltd
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education



Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2